بوتوكس المعدة في تركيا

stomach botox istanbul

يعتبر بوتوكس المعدة فعالاً للغاية في الحد من شهية الشخص وإطالة الشعور بالامتلاء حيث يتم تطبيقه أيضاً في المناطق التي تفرز فيها هرمونات الجوع في المعدة. يضمن إجراء البوتوكس في المعدة فقدان 40٪ من الوزن الزائد خلال 6-8 أشهر وضمان تحقيق وزن مثالي .

ما هو بوتوكس المعدة ؟

يستخدم البوتوكس في المعدة منذ أكثر من 10 سنوات , وهو طريقة لعلاج السمنة يتم تطبيقها بالتنظير الداخلي والتي تهدف إلى تحييد الأعصاب والعضلات التي تؤثر على شهية المعدة والجوع بشكل مؤقت. بعد هذا الإجراء الذي يستمر من 15 إلى 20 دقيقة في المتوسط ​​، تنخفض الشهية في الأعصاب والعضلات المسؤولة عن شحوم المعدة ويتم تحييد الجوع ، وتبطئ عملية الهضم وتحافظ على شعور المريض بالشبع لفترة أطول ، وبالتالي تحتاج إلى تناول كميات أقل ونتيجة لذلك يفقد الوزن . الجهاز العصبي المعدي المعادل مع البوتوكس الكربوهيدرات عادة ما يستغرق 2-4 ساعات لتتم معالجتها من قبل المعدة والتي تزداد إلى 12 ساعة بعد إجراء بوتوكس المعدة.

stomach botox turkey

من الذي يمكن إجراء العلاج غير الجراحي “بوتوكس المعدة”؟

بدأت عملية بوتوكس المعدة في السنوات الأخيرة تستخدم بشكل شائع في جميع أنحاء العالم وفي تركيا. وهو نوع من العلاج الثوري خاصة لأولئك الذين يجدون صعوبة في اتباع النظام الغذائي لانقاص الوزن وممارسة التمارين الرياضية بانتظام ، وأولئك الذين لا ينجحون باستمرار عند محاولة إنقاص الوزن بالوجبات الغذائية .

اخترنا لكم في مركز فوائد بوتوكس المعدة:

  • التحسينات الكبيرة في الأمراض المرتبطة بالسمنة .
  • الآثار الجانبية التي يمكن ملاحظتها بعد الإجراء محدودة بسبب الملف الشخصي للسلامة العالية لبوتوكس المعدة .
  • بوتوكس المعدة هو إجراء آمن للغاية .
  • يمكن أن يفقدوا ما يصل إلى 40٪ من وزنهم الزائد خلال 6- 8 أشهر ويصبح وزنهم مثالي .
  • يقلل الشهية وبالتالي فقدان الوزن .

من الضروري للغاية تقييم المعدة قبل العملية. أولا وقبل كل شيء يتم التعامل مع المشكلة ثم يمكن تطبيق بوتوكس المعدة .

زراعة الشعر في تركيا من دون ألم

مع تطور الطب وتكنولجيا بات من الممكن زراعة الشعر في تركيا من دون ألم بفضل جهاز خاص يمنع حدوث ألم أثناء التخدير الموضعي الذي يتم أثناء عملية زراعة الشعر وتستمر مدة تخدير 8 ساعات تقريبا ويمكن الحث والشعور بالتخدير لمدة 3 أيام متتالية وبعده يزول الأثار التخدير. قبل الاكتشاف هذا الجهاز كان أغلب الأشخاص يعانون من فوبيا الإبر لكن مع الزمن بات الأمر عادياً وخاصة بعد اكتشاف جهاز التخدير من دون ألم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *